ان يأتي الجاني ادعاءاته وأفعاله وهو عالم بأنها كاذبة مضللة وان تنصرف نيته الى الاستيلاء على جزء من ثروة الغير بدون حق

1. يستفاد من نص المادة (417) من قانون العقوبات ان جريمة الاحتيال تقع باحدى الوسائل التالية : –

أ- باستعمال طرق احتيالية.
ب- تصرف الجاني في مال منقول او غير منقول وهو يعلم ان ليس له صفة التصرف فيه.
ج- اتخاذ اسم كاذب او صفة غير صحيحة.

2. من المتفق عليه فقها انه يشترط لقيام الطرق الاحتيالية وهي اول وسيلة من وسائل الاحتيال ، توفر فيها الشروط التالية:

أ- ان يدعم الجاني ادعاءاته او اكاذيبه بأشياء خارجية تساعد على إلباسها ثوب الصدق وتؤدي الى ادخال الغفلة على المجني عليه وحمله على تسليم ما له .
ب- ان تكون هناك علاقة سببية بين طرق الاحتيال الذي لجأ اليه الجاني وبين الاستيلاء على مال المجني عليه ، اي ان يكون الاستيلاء على مال المجني عليه نتيجة لطريق الاحتيال الذي سلكه الجاني والإيهام الذي ولده في نفسه.
ج- ان يأتي الجاني ادعاءاته وأفعاله وهو عالم بأنها كاذبة مضللة وان تنصرف نيته الى الاستيلاء على جزء من ثروة الغير بدون حق ، وهو ما يعبر عنه (بالقصد الجنائي الخاص) .

اترك رد