مكتب المحامي

مكتب المحامي

تأسست مهنة المحاماة على احترام العدل والحق، ولإعلاء صوت الحق وتحقيق العدالة والدفاع عن المظلومين والكادحين، فمهنة المحاماة هي أسمى المهن لما تحمله في طياتها من أمور تدعو للتفكر في خفايا الحياة والتأهب دومًا بحثًا وشغفًا للوصول للحقيقة. ويقول الفقيه الفرنسي ” فولتير ” : كم أتمنى أن أكون محاميك، لأن المحاماة أجمل مهنة في العالم، فمكتب المحاماة وموقع المحامي يلجأ إليه الأغنياء والفقراء على السواء، ومن عملاء مكتب المحامي الأمراء والعظماء، يضحي بوقته وصحته وحتى بحياته في الدفاع عن متهم برئ أو ضعيف مهضوم الحق .

فمهنة  المحاماة هي مهنة ذات مكانة عالية مرموقة تعتمد على الاخلاق الرفيعة والحكمة في تجلي الحقائق، ومحاولة استدراك كل حرف وكلمة يتلفظ بها، فالمحاماة تُعطي من يعطيها إن أحبها وعرف كيف يسير بدربها.

ويُقدم مكتب المحامي خدماته للأفراد والشركات والقطاعات الحكومية ، ولا يقتصر دور المكتب على حماية حقوق موكليه فقط بل توعيه المجتمع وتوضيح مالهم من حقوق وما عليهم من واجبات من خلال الاستشارات القانونية.

جدول المحتويات 

في الحفاظ على حقوق الموكلين ؟

 في نشر الوعي القانوني ؟

ما هي المميزات التي يتمتع بها مكتب المحامي الناجح؟

ما الذي يًمكن أن يُقدمه مكتب المحامي ؟

أهمية مكتب المحاماة متنوع التخصصات :

دور مكتب المحاماة 

وسنتناول في مقالنا أهم الخدمات التي يُمكن أن يقدمها المحامي لموكليه وذلك فيما يلي :

ما أهمية مكتب المحامي في الحفاظ على حقوق الموكلين ؟

المحاماة مهنة تشارك وتساهم في تحقيق العدل، والمحاماة وجدت لحماية أغلى ما لدى الانسان، حياته، وكرامته، وماله، وعرضه، وحريته، وقد خلق الله الانسان ضعيفًا لا يقوى على لا يعرف كيف يدافع عن حقوقه، فالمحافظة على الحقوق تستلزم الفطنة، والحكمة، والبلاغة، وحسن التعبير، وهي مكنه لا تتوافر عند غالب الناس، ونستنتج من ذلك أن مكتب المحامي هو من يضفي جوهر الحقائق القانونية لمطالب الموكلين بحقوقهم أمام القضاء.

ما هو دور مكتب المحامي في نشر الوعي القانوني ؟

يقوم مكتب المحامي بتقديم خدمات الاستشارات القانونية سواء الشفوية أو المكتوبة للأفراد والشركات على السواء مما يجنبهم الوقوع في مشاكل قانونية عديدة نتيجة الجهل بالقانون وبمستجداته.

وتتميز بعض مكاتب المحاماة بتقديم خدمات المقالات القانونية والأبحاث القانونية التي يكون فيها تحديثًا بأهم النشرات القانونية والمعلومات الهامة ومن ثم نشرها على وسائل التواصل الاجتماعي لتصل لأكبر قدر ممكن من المتابعين.

ما هي المميزات التي يتمتع بها مكتب المحامي الناجح؟

التأهيل العلمي والخبرة العملية :

مهنة المحامي هي مهنة جميع العلوم، فمكتب المحامي الناجح عمله لا يقتصر على الدراية بالقانون فقط بل يتجسد في دراسة الوقائع والبحث فيها وما ينطبق عليها من قوانين وتحليلها وايجاد مسوغ علمي في كل أمر من الأمور، ومن ثم فنجد أن مكتب المحامي الناجح ملمًا وقارئًا ومطلعًا في علوم الطب الشرعي وعلم النفس والاجتماع وعلوم الفقه والأمور الاقتصادية.

التمتع بمبادئ الشرف والاستقامة في أداء واجباته :

يبذل مكتب المحامي بالغ جهده للوصول إلى الحق الذي يبتغيه، فمن الأمانة والشرف ألا ينقاد لأهوائه في الرد على الدفوع، أو يكون على صلة مع خصم موكله بحيث يضر ذلك بمصالح موكله.

فعلى مكتب المحامي الوفاء بالتزاماته ووعوده التي عليه القيام بها بما لا يخالف أصول المهنة الأخلاقية وواجب القانون. ويقول العلامة السنهوري ناصحًا المحامين : ” لا تكذب ولا تعطي الوعود، فأنت لست صاحب قرار، ولست مسؤولًا عن النتائج، وقبل ذلك كن انسانًا لتكن محاميًا ، لا تكسب دعوى وتخسر نفسك”.

فمكتب المحامي مهمته الأساسية تقع في الدفاع عن المظلوم والدفاع عنه بكل شجاعة، إلا أن الوقوف بجانب الظالم أو المعتدي في قاعة المحكمة لا تعني محاولة تبرئته، ولكن ايضاح حقائق الأمور التي دفعته إلى ارتكاب جريمته، لأن ايضاح وتبيان تلك الأمور والحقائق والأعذار القانونية يُمكن أن تفيد الموكل في تخفيف الحُكم عليه، وبالتالي الوصول لما هو حق ومشروع، فعلى سبيل المثال فالدفاع عن النفس أو الشرف هي أمور يُمكن أن تشكل مجموعة دوافع مخففة للعقوبة.

فصاحة اللسان والشجاعة :

المحاماة هي فن الحجة والجدل والاقناع، وايصال الفكرة على نحو مقنع ومؤثر، فالإقناع والتأثير هما غاية الخطابة ومحورها الرئيسي فيقول تعالى : ” وعظهم وقل لهم في أنفسهم قولًا بليغًا “.

وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم واعظًا بليغًا ففي الحديث الصحيح عن العرباض بن سارية أنه قال : ” وعظنا رسول الله صلى الله عليه وسلم موعظة وجلت منها القلوب وذرفت منها العيون “.

ويقول ابن سينا : ” وحسبها شرفًا أنها وظيفة قادة الأمم من الأنبياء والمرسلين ومن شاكلهم من العلماء العاملين “.

والمحامي يجب أن يكون شجاعًا حين يدافع عن حق، لأنه يستمد قوته من الحق الذي يدافع عنه، فيسمح له ضميره بإخراج كل ما يملك من مواهب في سبيل اعلاء هذا الحق.

ما الذي يًمكن أن يُقدمه مكتب محاميك في التوكيل بالقضايا الدولية ؟

يُقدم مكتب محاميك خدمات التمثيل القانوني في قضايا التحكيم التجاري الدولي وقضايا التحكيم بشكل عام، وكما هو معروف فالتحكيم وسيلة يتم اللجوء إليها لتسوية مختلف النزاعات والخلافات، واللجوء إلى التحكيم لا يعني تعمد اغفال دور القضاء في تحقيق العدالة، ولكن يهدف التحكيم إلى الاقتصاد في النفقات وتفادي طول الاجراءات واختصار سُبل حل النزاع.

ما الذي يُمكن أن يُقدمه مكتب محاميك في قضايا الهجرة وحقوق اللاجئين ؟

بالرغم من أن الأردن ليس من الدول الموقعة على اتفاقية اللاجئين لعام 1951 إلا أن تقاليد الكرم الراسخة للشعب الأردني تكفلت بالأمر.

فيساعد مكتب المحامي بتوكيل محامي من محاميه المتخصص على تحديد المستندات والاجراءات المطلوبة وتيسير التعامل معها فيما يخص المشاكل التي قد تواجه اللاجئين نتيجة عدم درايتهم بقوانين وأنظمة المملكة الأردنية الهاشمية.

ما الذي يُمكن أن يُقدمه مكتب محاميك في قضايا التجنيس؟

عملية الحصول على الجنسية الأردنية بالنسبة للمهاجرين والمقيمين هي عملية طويلة وصعبة حتى يتمتعوا في النهاية بالحق القانوني في الاقامة على أراضي المملكة وحق الانتخاب والحماية من الدستور الأردني وعديد الحقوق الأخرى .

فاستيفاء الشروط ثم اتباع الاجراءات هي أحد الوسائل المتاحة للمواطنين الأجانب الراغبين في الحصول على الجنسية الأردنية، ومن ثم يُقدم مكتب المحامي المتخصص الخدمات القانونية اللازمة للحصول على الجنسية الأردنية بأقصر الطرق وبزمن أقل إذا كانت الشروط مستوفية.

ما الذي يُمكن أن يُقدمه مكتبمحاميك في القضايا الجنائية ؟

يمتلك مكتب المحامي خبرة كبيرة في التعامل مع القضايا الجنائية بكافة أنواعها سواء جرائم السرقات بما في ذلك السرقات الالكترونية، وجرائم الابتزاز الالكتروني وجرائم الرشوة والفساد الاداري، وجرائم العرض وسائر الجرائم المخلة بالآداب العامة والأخلاق كالجرائم التي تمس شرف الانسان وكرامته، كجريمة الزنا، وجريمة الاغتصاب، وجريمة هتك العرض وجريمة الحض على الفجور، وجرائم القتل سواء القتل العمدي أو القتل الخطأ، وكذلك التعامل مع جرائم الضرب وجرائم التزييف والتزوير وجرائم المخدرات، وجرائم الاحتيال والنصب ، وجرائم سرقة الائتمان وجرائم الأسلحة والذخائر.

ما الذي يُمكن أن يُقدمه مكتب محاميك في القضايا المدنية ؟

يستطيع مكتب المحامي المتخصص بما يمتلكه من باع طويل في العمل في القضايا المدنية ذات العلاقة بالقانون المدني  أن يتعامل مع دعاوي الفسخ، ودعاوى البطلان، ودعاوى التعويضات، ودعاوى الصورية، ودعاوى الاخلاء، ودعاوى صحة التوقيع، ودعاوى الصحة والنفاذ، ودعاوى تثبيت الملكية، ودعاوى منع التعرض، ودعاوى براءة الذمة، ودعاوى الحراسة، ودعاوى القسمة والفرز والتجنيب، ودعاوى الطرد للغصب، وغيرها من أنواع الدعاوى المدنية.

ما الذي يُمكن أن يُقدمه مكتب محاميك في القضايا التجارية؟

يُقدم مكتب المحامي خدمات تأسيس الشركات بأنواعها المختلفة سواء شركة التضامن  أو شركة التوصية البسيطة  أو الشركة ذات المسؤولية المحدودة أو شركة التوصية بالأسهم  أو الشركة المساهمة الخاصة  أو الشركة المساهمة العامة.

 كما يقوم محامونا المتخصصون بإبرام عقود التأسيس بما يشمل ذلك من اجراءات قانونية، وتقديم كافة المستندات التي يتطلبها القانون، وكذلك ابرام العقود التجارية المهمة كعقود التسويق وعقود الفرنشاير وعقود الرعاية الرياضية وعقود الشراكة وعقود التمويل، وغيرها من العقود التجارية.

ما الذي يُمكن أن يُقدمه مكتب المحامي في القضايا العمالية؟

تمتلك المملكة الأردنية الهاشمية عدد ضخم من العمالة من البلدان العربية الشقيقة والصديقة وأخصها مصر، ومكتب المحامي الناجح يمتلك مهارات كبيرة في التعامل مع قضايا العمل والعمال نتيجة الخبرات المتراكمة في التعامل مع العملاء وتقديم الاستشارات القانونية  وتنفيذ اجراءات التقاضي في مختلف أنواع المستجدات التي تطرأ يوميًا فيما يخص قوانين العمل بهدف تغليب مصلحة العميل والمساعدة في تقنين أوضاع العمال المصريين وغير المصريين، بحيث يُعرض على مكتب المحامي عديد القضايا  العمالية المعقدة، وفي مجال القضايا العمالية يساهم مكتب المحامي في الأمور الآتية :

  • دعاوى المقابل النقدي لرصيد الاجازات.
  • دعاوى المطالبة بأجر بعد انتهاء علاقة العمل.
  • دعاوى المطالبة بمكافأة نهاية الخدمة.
  • دعاوى التعويض عن الفصل التعسفي.
  • دعاوى التعويض عن إصابة العمل.
  • دعاوى ضم مدد خدمة.

سمات مكتب المحاماة الناجح :

  • وجود عدد كافي من الباحثين والمستشارين القانونيين.
  • امتلاك موهبة البحث والتدقيق والملكة الفكرية التي تساعد على فهم الوقائع والنصوص ومن ثم التكييف الصحيح للواقعة القانونية.
  • التحلي بالأخلاق الفاضلة والحياد والنزاهة المهنية والسيرة الحسنة الطيبة، والعلم والصدق، وحسن الطريقة، والعدالة في القول وتشابه السر والعلانية.
  • متابعة التطورات التشريعية في المجال القانوني والآراء الفقهية والأحكام القضائية بداية من أحكام المحاكم الجزئية انتهاءً بأحكام محكمة التمييز.
  • المحافظة على أسرار العملاء.
  • الارتقاء بالمستوى اللغوي وإجادة فن الصياغة القانونية.

ومكتب المحامي ” سامي العوض ومعاونوه ” له باع وخبرة عريقة  مع كافة أنواع القضايا وجميع أفرع القانون لما يمتلكه من  فريق محامين لغويين ومتمرسين ومتخصصين من ذوي الكفاءة والخبرة في التعامل ،  وذلك بغض النظر الطبيعة المختلفة أو المعقدة للقضية.

مكتب المحاماة

ميدان المحاماة هو ميدان متسع لتحقيق كل هدف نبيل وهذا هو سر عظمة مهنة المحاماة، والتي قال عنها فولتير بأنها : “أسمى مهنة في الوجود”. فهي مهنة علم وخلق ونجدة وشجاعة وثقافة وتفكير، ودرس وتمحيص،  وبلاغة وتذكير ومثابرة وصبر وثقة في النفس، واستقلال وأمانة واستقامة وتضحية وتفان واخلاص في طلب الحق، وذلك في اطار دولة العدل والقانون.

ولذلك تُعتبر مهنة المحاماة من أشق المهن وأقصاها نظرًا لأنها مليئة بالعراقيل والمخاطر، فوظيفة المحامي لا تقتصر على تقديم المشورة والمرافعة والعمل في المكتب فقط بل تتخطاها إلى عديد الجهود والمسؤوليات، ولذلك كان موضوع مقالنا الذي سنتحدث فيه عن أهمية مكتب المحاماة وبعض أدواره كما سيلي :

أهمية مكتب المحاماة متنوع التخصصات :

نظرًا لتشعب فروع القانون وغزارة المعلومات القانونية والتي ليس سهلًا على أي محامي مهما امتلك من ميزات الذكاء وحسن الفهم والادراك والحفظ أن يكون ملمًا بكافة أفرع القانوني، ومن هنا كان التخصص مهمًا في مكاتب المحاماة الناجحة والحديثة لأن التخصص ينمي القدرات بالتركيز على شيء معين يجعل من السهل الالمام بكل كبيرة وصغيرة وشاردة وواردة .

فمكاتب المحاماة الحديثة تمتلك فريق عمل متنوع المعارف والميول والمهارات والتخصصات في سائر فروع القانوني فنجد المحامي المتخصص في القضايا الجنائية، بل أحيانًا نجد محامي متخصص في الجرائم الالكترونية، كما يتخصص بعض المحامين في قضايا التحكيم، والبعض الآخر يتخصص في كتابة العقود التجارية.

ويرى بعض المحامين أن مهاراتهم تظهر في قضايا العمل والتعويضات والقضايا المدنية، ويميل أخرون للتخصص في القضايا التجارية والنزاعات التجارية، ويفضل بعض المحامون التخصص في قضايا الملكية الفكرية، وأخرون يميل ذوقهم للتعامل مع القضايا الشرعية أو الأسرية، أو القضايا العسكرية والأمنية.

وهذا الاختلاف في التنوع هو في الحقيقة تكامل وقوة يعطي مكتب المحاماة سمعة طيبة وثقل وثقة لدى جميع العملاء الذين سيحظون بخدمة دقيقة تفوق مكاتب المحاماة الأخرى التي لا تمتلك فريق عمل متنوع الخبرات والامكانات.

دور مكتب المحاماة في دراسة القضايا :

لما كان المحامي هو ظهير العدالة فوجب عليه أن يسعى لتحقيقها وذلك عن طريق دراسة القضية قبل المرافعة، ومعرفة الاختصاص المكاني أو الشخصي في القضية موضوع التحقيق، وذلك قبل الاطلاع على الأوراق والمستندات والموانع القانونية ومن ثم كتابة الطلبات والنتائج بناء على نصوص تشريعية وقانونية.

ويستعين المحامي لحل القضية بالمرور بعدة خطوات أولها بيان وقائع القضية موضوع الدراسة ثم المشاكل القانونية التي تثيرها الوقائع، يلي ذلك الاستعانة بالمبادئ القانونية التي تحكم هذه المشاكل القانونية، ومن ثم تطبيق القواعد القانونية على وقائع القضية والمشاكل التي تثيرها.

ويقوم المحامي بمناقشة المستندات وتفسيرها والبحث عن نية الأطراف واستخلاص القاعدة القانونية الصحيحة التي تنطبق على واقع النزاع، وذكر النص القانوني الواجب التطبيق وتفسيره، مع ذكر خلاصة أحكام القضاء التي استند عليها وتنطبق على واقع النزاع، وكذلك الرجوع إلى أقوال الفقهاء القانونيين إن أمكن، وغير ذلك من المهام العديدة التي يقوم بها المحامي في  أثناء دراسته للقضية.

دور مكتب المحاماة في البحث والتحري :

التحري والبحث هي طريقة يتبعها المحامي في قضاياه ذات الطبيعة الخاصة أو المعقدة منها بشكل دقيق، فيقوم المحامي بجمع الاستدلالات اتي تثبت صحة موقف موكله والتي تبين ظروف الواقعة وملابساتها.

فالبحث والتحري يساهم في اجلاء الغموض كما يكشف عن الدوافع والأسباب التي جعلت القضية تأخذ موضعها الحالي، ومن خلال البحث والتحري يصل المحامي لمعرفة شخصية موكله وكذلك شخصية خصومة.

والمعلومات التي يتم جمعها وجب أن تكون من مصادر موثوق بصحتها يطمئن المحامي إلى صدقها وجدوى مساعدتها في حل لغز القضية، فالمحامي الجيد هو الذي لا يستهين بأي معلومة مهما كانت درجة أهميتها، بل ويوظف تلك المعلومات في خدمة قضيته، وذلك بعد إعمال العقل والاستنباط فيها.

والبحث والتحري يحتاج لقوة في الملاحظة وقدرة على اختزان المعلومات والربط بينها، وذلك يحتاج لإعمال الحواس والادراك السريع والدقيق للوقائع بكافة تفصيلاتها، كما يحتاج لهدوء أعصاب وصبر ومثابرة وسرعة بديهة وقدرة على التصرف في المواقف الحرجة واتخاذ القرار المناسب.

كما يجب أن يكون المحامي لديه اطلاع بلعم نفس الشخصية ولديه قدرة على فهم انماط الشخصيات والطريقة المثلى في التعامل مع كل شخصية، ففهم نفوس البشر من السمات التي يجب أن يتحلى بها المحامي الجيد، وذلك بالطبع يتطلب الذكاء والفراسة والثقافة والخبرة والتدريب، وملكة استبطان الأشياء من ظاهر الحال.

ويجب أن يفرق المحامي بقدر الامكان أثناء بحثه عن الحقيقة بين الشائعات والأهواء الشخصية وترديد الأقوال وبين الحقيقة اعمالًا للآية الكريمة : ” يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قومًا بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين “.

دور مكتب المحاماة في الدفاع والمرافعة :

فن الدفاع والمرافعة هي مكنة يتقنها المحامي لبيان وجه الحق في موقف موكله، فاقتناع المحامي بالحق وبعدالة موقف موكله هي أساس بناء مرافعته وهي القوة التي يستمد منها كلماته ومنها يكون شجاعًا.

فبعض الناس يملكون الحجة والدليل ولكنهم غير قادرون على البيان والافصاح عن موقفهم أمام المحكمة، ومن ثم قد يستغل خصومهم ذلك وتضيع حقوقهم، فاللجوء لمن هو أقدر على البيان والافصاح ومن هم أقدر لغويًا أمر مشروع وقد حكى الله سبحانه وتعالى عن موسى عليه السلام : ” وأخي هارون هو أفصح مني لسانًا فأرسله معي ردءًا يصدقني إني أخاف أن يكذبون “.

ومما لا يخفى على أحد فعملية اقناع القاضي بعدالة القضية ليست بالأمر السهل الهين بل تحتاج إلى اعداد وتفرغ للبحث والدراسة، فالإعداد لعملية المرافعة وتدوين الخواطر واستقراء ميول القاضي وفهم طريقة تفكيره هي أمور في غاية الأهمية وذلك بالإضافة إلى الاستناد القانوني والتدليل المنطقي.

ويتعين أن يكون المحامي عفًا بطبيعته متحليًا  بالصفات الحميدة والأخلاق الرفيعة وأن يمتنع أو يتجنب ذكر الأمور الشخصية التي تمس شرفه وكرامه خصمة إلا في حالة الضرورة القصوى التي تتطلب الدفاع عن مصالح موكله.

دور مكتب المحاماة في الحلول الدبلوماسية :

للمحامي دور هام في انهاء الدعاوي بطريق الصلح أو التفاوض وبشكل ودي قبل وصولها إلى المحكمة، وكثيرًا ما تنجح تلك الطرق الدبلوماسية وبخاصة في القضايا الزوجية شديدة الحساسية.

فمن خلال الحوار أو النقاش يهدف المحامي إلى الوصول لحل وسط يرضي الأطراف المتفاوضة غير أنه لا يتخلى عن مصالح موكله ويسعي قدر الامكان أن يضمن له الحد الأدنى المقبول من المكاسب، وذلك وفقًا للغاية من توكيل المحامي وهي اعادة الحق والحفاظ على مصالح موكله بأسرع وقت وبأقل التكاليف.

دور مكتب المحاماة  في تقديم الاستشارة القانونية :

الاستشارة القانونية هي رأي قانوني يقدمه الخبير القانوني (المحامي) بعد اطلاعه على الوقائع أو علمه بالوقائع المتعلقة بالمسئلة المطروحة، وما يتطلبه ذلك من بيان النصوص القانونية  المنطبقة وتفسيرها وموقف الاجتهاد بشأنها.

والاستشارة التي يقدمها المحامي قد تكون شفوية أو كتابية، والاستشارة الشفوية تكون بيان الموقف القانوني في المسألة المطروحة أمام المحامي، أما الاستشارة المكتوبة فتنقسم إلى نوعين :

الاول : الاستشارة العامة :

وهي التي تعالج الموضوع من كافة أوجهه دون أن تكون موجهه لدعم موقف طالب الاستشارة أو للدفاع عن مصالحه، أن أنها تكون قاصرة على اعطاء الرأي القانوني فقط.

الثاني : الاستشارة المتخصصة :

وهي التي تعطى لأحد أطراف القضية بغرض تأييد موقفه في الدعوى المنظورة أي إنها لا تكون حيادية، بل لتوجيه طالب الاستشارة لأخذ موقف معين.

موقع محامي

يقتضي قانون نقابة المحامين ان يكون للمحامي مكان مناسب مكرس لممارسة  أعمال المحاماة ، و موقع المحامي أمر ذي أهمية بالغة واختيار الموقع المناسب و المكان المحترم هو أمر يعطي انطباع مبدئي عن مدى احترام المحامي لمهنته لذا يجب ان يكون موقع المحامي مناسب و مخصص للعمل و في ايامنا اصبح من الواجب وعلى محاميك ان يكون له موقع في العالم الافتراضي و الذي اصبح عالم موازي لعالمنا فينظري انه يجب ان يكون كذلك للمحامي موقع الكتروني Website   يحتوي المعلومات الاساسية عن محاميك على الأقل .

الموقع الافتراضي للمحامي 

حاليا في الدول الغربية يوجد العديد من شركات المحاماة “الافتراضية” التي تسعى إلى تقديم خدمات قانونية على مستوى الشركات التقليدية مع  الاستغناء عن المساحات المكتبية وتشغيل المحامين  عن بُعد ، سواء من المنزل أو المقهى أو مساحة العمل المشترك. علاوة على توفير أموال الشركات على الإيجار وتخفيف الضغط الذي يشعر به المحامون من العمل المكتبي، فإن هذا الترتيب له فائدة أساسية أخرى: إنه يجعل حياة العديد من المحامين أسهل ، وكلن هذا حقيقة غير مرغوب و غير متصور في الدول العربية .

في شركة محاماة افتراضية ، وهذا يعني أن المحامين المشتركين  يعملون من منازلهم من خلال التواصل الالكتروني بينهم  “. يناسب  هذا النموذج المحامين الذين يبحثون عن توازن أفضل بين العمل والحياة الخاصة ،  فبدلاً من قضاء ساعتين في التنقل ، أقضي ساعتين مع عائلتي”. أصبحت خيارات العمل عن بعد أكثر شيوعًا في سوق الصناعة القانونية .

لكن العمل الافتراضي لا يخلو من العيوب .فمن الصعب الحفاظ على تركيزك عندما تكون على جهاز الكمبيوتر الخاص بك وعلى هاتفك وتتعامل مع عائلتك “.  علاوة على ذلك ، لم يجد أحد حتى الآن تقنية يمكن أن تحل محل التفاعل وجهًا لوجه.  ايضا انه لا يوجد وسيلة ممكنة تمكن العميل من المتابعة مع محاميه بهذه الطريقة .

لكي تكون شركة المحاماة مكان لطيف  ، يحتاج محاموها عادة إلى الشعور بالاتصال بالمكان و الولاء له  أكثر من مجرد دافع ربح جماعي. فإذا كان المال فقط هو الذي يمسك الشركة وشركائها معًا ، فلا يوجد حقًا أي دافع للدفاع عنها في حال الخسارة المادية “.  إن الروابط الاجتماعية مهمة أيضًا لبناء شركة محاماة من خلال الصداقة بين فريق المحامين و الموظفين في الشركة .

حتى تكون محامي محترف و متميز يتوجب عليك القيام بالكثير من الأمور , فالنجاح و الإحتراف ليس صعبا فالوصول الى الشهرة ليست عائقا للمحامي الطموح.

ويمارس مهنة المحاماة المحامون وحدهم فى إستقلال ولاسلطان عليهم فى ذلك إلا لضمائرهم وأحكام القانون”
ولنا تعليق على ذلك التعريف الخاص بالمحاماة ، فقد إعتبرها القانون مهنة كباقى المهن الحرة .

محاميك

انك بلا شك تحتاج لشخص يكون محاميك اذا ما صدفك أمر مهم ، منذ قديم الأزل احتاج نبي الله موسى عليه السلام إلى من يعزز موقفه ويدافع عنه ويشرح للناس رسالته بلسان طليق فصيح ومن ثم دعا الله سبحانه وتعالى أن يؤازره بأخيه هارون كما جاء في قوله تعالى : ” وأرسل معي هارون أخي أشدد به أزري وأشركه في أمري كي نسبحك كثيرًا ونذكرك كثيرًا إنك كنت بنا بصيرًا ”

وجيء عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ” انني بشر وانكم تتحاكمون إلى، ورب أحدكم أحسن بحجته من الآخر فأحسب أن الحق له، فأقضي على حسب ما أسمع، فمن قضيت له بغير حقه، فإنما أقضي له بقطعة من نار، فإن شاء أخذها وإن شاء تركها”.

وباستقراء الآية الكريمة والحديث النبوي الشريف يتبين أهمية مهنة المحاماة فقد تولاها أنبياء وأناس صالحون لاستخلاص حقوق المظلومين بما يمتلكوه من فصاحة وحسن بيان، فالمحاماة فن رفيع المستوى، نبيل المقصد والغايات، وهي مهنة الوفاء والاحترام ولذلك فالحاجة إلى المحاماة وإلى المحامي أصبحت من الضروريات لتجنب هدر الحقوق .

وسنتناول في مقالنا ما يُمكن أن يقدمه المحامي للعميل في مختلف الخدمات القانونية :

أولًا : الحضور مع المتهم أثناء التحقيق الابتدائي

يستطيع محاميك أن يحضر معك أثناء اجراءات التحقيق الابتدائي سواء كانت الواقعة جناية أو جنحة أو مخالفة، ويُمكن أن يحضر المحامي وحده تلك الاجراءات كلها أو بعضها، وذلك في حال إذا لم يتطلب حضور المتهم شخصيًا أو إذا مانعه مانع ما من حضورها.

وإذا حضرت بنفسك اجراءات التحقيق فمن غير الجائز منع محاميك من الحضور معه مهما اختلفت الأسباب.

وأجاز القانون للمتهم أن يتصل بمحاميه متى شاء ذلك سواء كان مفرجًا عنه أو محبوسًا احتياطيًا، فاتصال الموكل أو المتهم بمحاميه المدافع عنه قد يتم بالزيارة أو بالمراسلة.

وبحسب الأصل فإن دور محاميك في الحضور أثناء التحقيق بشكل عام سلبي، فليس له أن ينوب عن المتهم في الاجابة ولا أن ينبهه لمواضع السكوت أو الكلام أو أن يترافع أمام المحقق، ولكن له أن يبدي بعض الملاحظات أو يعترض على توجيه أسئلة معينة مما يضمن للموكل عدم الجور على حقه أو التجاوز معه.

ثانيًا : التعامل مع مختلف القضايا والدعاوى أمام كافة المحاكم

يساعد المحامي موكله في أنه يستطيع أن يحمل عن كاهله أي مسؤولية قانونية كالتعامل مع القضايا الشرعية كدعاوى النفقة والخلع والطلاق والميراث والحضانة، والتعامل مع الدعاوى المدنية كدعاوى القسمة والفرز والتجنيب وصحة التوقيع وصحة النفاذ والصورية والشفعة والطرد للغصب والبطلان والفسخ والاخلاء، والتعامل مع القضايا الجنائية كجرائم السرقات وجرائم الرشوة وجرائم العرض والجرائم المخلة بالأخلاق والآداب العامة وجرائم القتل وجرائم الضرب وجرائم التزييف والتزوير وجرائم خيانة الأمانة وجرائم الأسلحة والذخائر وجرائم الاحتيال، وأيضًا التعامل مع القضايا التجارية كتأسيس الشركات بمختلف أنواعها، وكذلك العقود والاتفاقيات التجارية على اختلاف أنواعها.

ثالثُا : تقديم الاستشارات القانونية

يقدم المحامي الاستشارة القانونية لتبسيط الاجراءات القانونية التي لا خبرة ولا دراية للموكل بها خصوصًا وسط التحديث المستمر للتشريعات وسرعة تغير الاجراءات، فيُمكن أن نقول أن الاستشارة القانونية هي عبارة عن رأي قانوني واق لتفادي المخاطر وايجاد حل متفاوض عليه أمام احتمال وقوع نزاع لربح الوقت وتوفير المال والجهد، والمحافظة على الحقوق واقتراح الحلول القانونية المناسبة للموكل.

وبمعنى آخر فالاستشارة القانونية هي محاولة لإفراغ الوقائع التي يتقدم بها طالب الاستشارة القانونية في قوالب النصوص من قبل المستشار أو المحامي، أي محاولة تحديد النص القانوني الذي ينطبق على الوقائع وتكون نتيجة الاستشارة القانونية هي الجواب عن طريق رأي قانوني واضح ومسبب على الأسئلة المطروحة لاتخاذ موقف معين.

رابعًا : المرافعة القضائية أمام المحاكم المختلفة

يمثل المحامي الموكل بالترافع أمام المحاكم باختلاف درجات التقاضي وأنواع المحاكم نظرًا لما يمتلكه من فصاحة لسان وحسن بيان، فالمرافعة هي إحدى مهام المحامي الذي يبذل فيها جل جهده الذهني والعقلي لإظهار الحقيقة أمام هيئة المحكمة.

فبلاغة محاميك وجرأته تُمكن الموكل أو المتهم من ايصال صوته المكتوم إلى القاضي ليتفهم موقفه، فيتحدث محاميك بلسانه فيما تعجز عن التعبير عنه، فحسن التعبير والبيان مكنه وموهبة لا يحظى بها غالب البشر.

خامسًا : صياغة ومراجعة العقود والاتفاقيات

صياغة العقود ومراجعتها من أهم وظائف محاميك  وذلك لأن الصياغة القانونية تُعتبر هي التجسيد المادي للاتفاق والطريقة التي يتم التعبير بها عن حقيقة ارادة الأطراف وبالتالي يراعي محاميك مصلحتك بأن تكون عبارات العقد معبرة بشكل كافي عن المعنى وأن تبتعد عن النقص أو الغموض أو استخدام ألفاظ مهجورة أو مستعارة.

فضعف الدراية القانونية بأمور الصياغة القانونية لبنود العقد يؤدي لإحداث ثغرات تؤدي فيما بعد لمشاكل قانونية قد يستخدمها الطرف الآخر لمصلحته للإخلال بالتزاماته التعاقدية، لذا يحرص محاميك على ربط بنود العقد ببعضها البعض منعًا للتضارب والتناقض مما يشعر العميل بالراحة والاطمئنان على أمان صفقته التجارية من المخاطر القانونية.

سادسًا : التفاوض والوساطة الودية

بعيدًا عن اجراءات التقاضي والتحكيم قد يميل الموكل أحيانًا للحل الودي الدبلوماسي عن طريق الوساطة أو التفاوض إلا أنه يعجز عن فهم دهاليز التفاوض والاشكاليات القانونية التي قد تواجهه  وكذلك سبل حلها، ومن ثم فإن الحل الأمثل هو أن يكون محاميك  متخصص.

بحيث يرى الكثير من العملاء بحسب خصوصية قضيتهم أن التفاوض لحل النزاع سيوفر وقتًا وجهدًا ومالًا وسيحافظ على علاقاته المستقبلية مع خصومه.

وفن التفاوض هو فن التأثير والاقناع وهي مهارة من مهارات الاتصال التي تمثل ثروة ثمينة في حياة المحامي المهنية، ومن خلال عملية التفاوض يتم تبادل وجهات النظر والاقتراحات والتقارير والدراسات والاستشارات القانونية بين طرفي النزاع، ليتبين لطرفي الخلاف أفضل الحلول الممكنة التي تحقق مصالحهما المشتركة، أو مصالح كل منهما على حده.

اذا كان لديك ملاحظة اكتبها هنا

error: حقوق الطبع والنشر محفوظة لشركة حماة الحق © Copy Right Protected