اللجنة الدولية للأمم المتحدة (الأونسيترال)

اللجنة الدولية للأمم المتحدة (الأونسيترال)

 تهدف الأونسيترال إلى توحيد قواعد القانون التجاري الدولي أو – على الأقل – الحد من حدة تعارضها بعمل توافق بين القوانين الخاصة بالبلدان المختلفة، وفي سبيل ذلك فإن الأونسيترال تتولى عمل دورات سنوية ويكون ذلك تحت إشراف الجمعية العامة للأمم المتحدة التي يكون لها دور الإشراف والرقابة على مدى إحراز تقدم في الهدف المنشود والمبتغى وراء انشاء الأونسيترال، ويساعد الأونسيترال في ذلك عدد من الأفرقة العاملة بحيث يكون كل فريق مضطلع بعمل معين، فضلًا عن أمانة اللجنة التي يُسند اليها إختصاصات معينة وذلك في سبيل التوصل إلى قواعد قانونية تجارية دولية موحدة.

جدول المحتويات 

أولًا: أعمال اللجنة الدولية للأمم المتحدة (الأونسيترال):

ثانياً: الأفرقة العاملة:

1- الفريق العامل الأول والفريق العامل الثاني:

2- الفريق العامل الثالث والفريق العامل الرابع:

3- الفريق العامل الخامس والفريق العامل السادس:

ثالثا: أمانة اللجنة:

1- تكوين أمانة الأونسيترال:

2- مهام الأمانة:

3- بعض أعمال الأمانة:

أولًا: أعمال اللجنة الدولية للأمم المتحدة (الأونسيترال):

يرتكز عمل اللجنة على عقد دورات سنوية بالتناوب بين نيويورك وفيينا بهدف وضع وإعتماد ما إحيل إليها من صيغ ونصوص نهائية من الأفرقة العاملة والتي تبين سير المشاريع محل العمل، فضلًا عن أنه تتضمن تلك الدورات إختيار الأعمال التي ستتناولها اللجنة في المستقبل بالإضافة إلى رصد مستجدات السوابق القضائية التي صدرت في مختلف الدول والتي تكون متصلة بالنواحي التجارية الدولية.

ويكون على اللجنة أن تقدم تقريراً سنوياً إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة يتضمن توصياتها المتعلقة بالعمل الموكل إليها، فضلاً عن تقديم تقرير إلى مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية ليبدي ملاحظاته على عمل اللجنة، وفي حال وجود ملاحظات أو مقترحات لدى المؤتمر فإنه يحيل تلك الملاحظات إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة.

ويكون للجنة (الأونسيترال) أن تلتمس المشورة أو تطلب خدمات من المنظمات الدولية أو القومية أو أي مؤسسة أخرى إذا كان من شأن ذاك معاونة الأونسيترال في إنجاز مهامها.

ثانياً: الأفرقة العاملة:

تُسند الأعمال التحضيرية الموضوعية بشأن المواضيع الرئيسية التي يتناولها برنامج عمل الأونسيترال إلى أفرقة عاملة تعقد دورة أو دورتين سنوياً وتقدم إلى اللجنة تقارير عن أعمالها وتضم عضوية الفرق العاملة حاليا كل الدول الأعضاء في الأونسيترال(1)

ويقتصر إختصاص اللجنة على تكليف الفريق بعمل ما بحيث يكون بعد ذلك للفريق أن يتولى إنجاز ماكُلف به من قبل اللجنة دون تدخل من الأخيرة إلا إذا طلب الفريق تدخلها بإتخاذ قرارات معينة فيما يدخل في إختصاصه.

وفي الدورات التي تعقدها الأفرقة يكون للأعضاء إختيار رئيساً ومقرراً من الوفود الأعضاء ليتولى رئاسة عمل الفريق، وتتكون أمانة كل فريق من موظفين من أمانة الأونسيترال وهذه الأمانة هى التي تتولى تحضير وإعداد ورق الإجتماعات لفريق العمل فضلاً عن أنها توفر للفريق الخدمات الإدارية وتقدم تقارير عن ما يعقده من دورات بحيث يكون للفريق أن ينظر في تلك الدورات ويقوم بإعتمادها رسمياً توطئة لعرضها على الأونسيترال.

ويوجد لدى الأونسيترال 6 أفرقة يكون لكل منها إختصاص معين وذلك على النحو التالي:

1- الفريق العامل الأول والفريق العامل الثاني:

يختص الفريق الأول بالمنشآت الصغرى والمتوسطة، في حين يكون للفريق الثاني الإختصاص بالتحكيم بين تلك المنشآت والتوفيق بينهم:

أ- الفريق المعني بالمنشآت الصغرى والمتوسطة:

على إثر الآثار المتمخضة عن الأزمة الإقتصادية العالمية أقرت المنظمات الدولية والحكومات الوطنية بأهيمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة والإعتراف بما لها من دور جوهري في الحد من الفقر والبطالة ورفع المستوى المعيشي لشرائح سكانية متنوعة.

لذلك عنى الفريق الأول بتلك المنشآت محاولاً الحد من العقبات التي تواجهها في ممارسة أعمالها مما يكون له إنعكاس على زيادة القدرة الإقتصادية لتلك المنشآت، الأمر الذي يلقي بآثاره الحميدة على المجتمع الدولي في مجموعه.

لذلك كان تكليف اللجنة للفريق الأول بأن يعمل على إصلاح قانون الشركات وان يستحدث أشكالاً جديدة من المنشآت التجارية والبحث عن أفضل أنظمة تكّون بيئة خصبة لنجاح تلك المنشآت حتى تصبح قادرة على منافسة الشركات الكبرى.

ب- الفريق المعني بالتحكيم والتوفيق:

إهتمت الأونسيترال بتطوير قانون التحكيم التجاري الدولي، وكذلك رأت أن الوقت قد حان لتقييم ما إكتسبته من تجربة واسعة وإيجابية في مجال الإشتراع الوطني لقانون الأونسيترال النموذجي للتحكيم التجاري الدولي وإستخدام قواعد الأونسيترال للتحكيم وقواعد الأونسيترال للتوفيق(2)، وكانت هذه المهمة من إختصاص الفريق الثاني من الأفرقة العاملة لدى الأونسيترال، وإشترطت اللجنة أن يكون إتفاق التحكيم كتابي وأجازت إتخاذ التدابير الحمائية الوقتية فضلاً عن إجازة نفاذ قرار تحكيم كان قد نقض في دولة المنشأ.

ولقد قام الفريق بصياغة نصوص قانونية تنظم التوفيق والتحكيم التجاريين، ومن بين تلك النصوص “تعريف التوفيق” الذي يقصد به ( أي عمل – سواء إشير إليه بعبارة التوفيق أو الوساطة أو بعبارة أخرى ذات مدلول مماثل – يطلب فيها الطرفان إلى شخص ثالث أو هيئة مساعدتها بصورة مستقلة ونزيهة في سعيها إلى التوصل إلى تسوية ودية لنزاعهما الناشئ عن عقد أو علاقة قانونية أخرى بينهما أو المتصل بذلك العقد أو بتلك العلاقة).

2- الفريق العامل الثالث والفريق العامل الرابع:

إسندت الأونسيترال مهمة تسوية النزاعات بالإتصال الحاسوبي للفريق الثالث، ومنحت الفريق الرابع الإختصاص بمعالحة موضوعات التجارة الإلكترونية.

أ- الفريق المعني بتسوية المنازعات بالإتصال الحاسوبي المباشر:

إستذكرت اللجنة أنها كانت قد قررت في دورتها الثالثة والأربعين في عام 2010 أن تعهد إلى الفريق العامل الثالث القيام بأعمال في مجال تسوية المنازعات بالإتصال الحاسوبي المباشر في إطار معاملات التجارة الإلكترونية عبر الحدو(3)، وهذه الوسيلة من وسائل فض المنازعات قد تتضمنت إصدار قرارات ملزمة من جانب الفريق الثالث، وتتم هذه الطريقة بإستخدام تكنولوجيا الإتصال الحاسوبي لتسوية النزاعات بين الجهات المتنازعة.

ويمكن اللجوء إلى تسوية النزاعات بالإتصال الحاسوبي بين الجهات المتنازعة أياً كانت صفتها سواء منشآت تجارية أو مستهليكن في منازعاتهم مع المنشآت التجارية، ويمكن أن تكون تسوية النزاع بالكامل أو جزء منه فقط من خلال التسوية الحاسوبية.

ب- الفريق المعني بالتجارة الإلكترونية:

ظهرت فكرة التجارة الإلكترونية في السبعينيات من القرن الماضي وتطورت في النظام الأمريكي، إهتمت منظمة الأمم المتحدة ممثلة في لجنة الأمم المتحدة للقانون التجاري الدولي (الأونسيترال) بوضع مشروع قانون للتجارة الإلكترونية وقد تم ذلك في 16 سبتمبر 1996 ولم يتضمن هذا القانون تعريفاً محدداً للتجارة الإلكترونية(4)، ولقد أسندت الأونسيترال مهمة التجارة الإلكترونية للفريق الرابع الذي يتولى ولاية واسعة لمعالجة مسائل التعاقد الإلكتروني وإعداد الصكوك الدولية التي تتناول مسائل معينة يكون لها صلة بالتجارة الإلكترونية فضلاً عن إضطلاعه بإزالة العقبات التي يحتمل أن تعيق تطور التجارة الإلكترونية.

3- الفريق العامل الخامس والفريق العامل السادس:

أسندت الأونسيترال إلى الفريقين العاملين الخامس والسادس الإختصاص بنظر المسائل المتعلقة بالإعسار والمصالح التضامنية:

أ- الفريق المعني بالإعسار:

أدت زيادة التجارة عبر الحددود إلى إمتلاك المؤسسات أو الأفراد أصولاً في أكثر من دولة ومن ثم يكون المدين خاضعاً لقوانين متعددة وهو ما أنشأ حاجة ملحة للعمل على التعاون والتنسيق عبر الحدود للإشراف على أموال المدين المعسر وإدارة تلك الأموال، لذلك رأت اللجنة ضرورة وجود حزمة تشريعات نموذجية مُنسقة دولياً تتعلق بالإعسار تهدف إلى مساعدة الدول في تحديث قوانينها التي تتولى تنظيم الإعسار، الأمر الذي جعل اللجنة تسند تلك المهمة إلى الفريق العامل الخامس.

ب- الفريق المعني بالمصالح التضمانية:

يكون لقوانين الإئتمان الحديثة دوراً جوهرياً في توفير الإئتمان بتكلفة منخفضة مما يكون له دوراً جوهرياً في إنماء التجارة الدولية، فضلاً عن أن ذلك من شأنه أن يخفف من حالات عدم المساواه بين الإطراف التي تنتمي إلى البلدان متقدمة النمو والأطراف التي مازالت في مهد النمو.

لذلك يكون على الفريق المعني بالمصالح الضمانية أن ينشئ نظام قانوني من شأنه أن يزيل العقبات التي تقف عقبة عثرة أمام إنسياب النظام الإئتماني المضمون.

وقبل أن ننهي الحديث عن مهام الأفرقة العاملة يتعين أن نشير إلى أن ماورد ذكره يمثل مثالاً لأعمال تلك الأفرقة التي تتغير مهامها بل وأسمائها بحسب نوع العمل الذي يُسند إليها، ونذكر على سبيل المثال بعض الأعمال التي إسندت للأفرقة العاملة بالأونسيترال ومنها:

  • البيع الدولي للبضائع.
  • الحدود الزمنية والمواعيد القطعية ( التقادم).
  • مشاريع البنية التحتية الممولة من القطاع الخاص.
  • الإشتراء.
  • الممارسات التعاقدية الدولية.
  • النظام الإقتصادي الدولي الجديد.
  • المدفوعات الدولية.
  • التبادل الإلكتروني للبيانات.
  • التشريع الدولي للنقل البحري.
  • قانون النقل.

ثالثا: أمانة اللجنة:

تتولى أمانة اللجنة مساعدة الأونسيترال والأفرقة العاملة في آداء مهامها حيث تتولى تقديم العون والمساعدة لهم ويكون على الأمانة العامة أن تعرض تقريرها على اللجنة لتتولى مراجعته وإعتمادة.

1- تكوين أمانة الأونسيترال:

تتشكل الأمانة من عدد قليل من المحامين ذوي الكفائات المنتمين إلى مختلف الدول، وتمثل الأمانة شعبة القانون التجاري الدولي والتي تتبع مكتب الشئون القانونية للأمانة العامة للأمم المتحدة، وأصبح مقر الأمانة الآن فيينا بعدما نقلت مقرها من نيويورك عام 1989.

2- مهام الأمانة:

تتولى الأمانة – في سبيل مساعدتها للأونسيترال والأفرقة العاملة – العديد من المهام والتي تتضمن إعداد الدراسات والتقارير ومشاريع النصوص التي يمكن أن تدرج مستقبلاً في برنامج الأعمال، فضلاُ عن إجرائها بحوث قانونية وصياغة وتنقيح ورقات العمل والنصوص التشريعية التي تتعلق بالمسائل المدرجة في برنامج العمل.

وكذلك تتولى الأمانة إعداد التقارير المتعلقة بإجتماعات اللجنة والأفرقة العاملة، بالإضافة إلى أنها تتولى تقديم العديد من الخدمات الإدارية للأونسيترال والأفرقة العاملة، ويكون لها في سبيل ذلك أن تستفيد من خبرات قانونيين ينتمون إلى أنظمة قانونية مختلفة لمساعدتها في إنجاز ما يوكل إليها من مهام.

وتساعد الأمانة الأونسيترال في ترويج وتنسيق أعمالها وترويج التفسيرات الموحدة للمعايير القانوينة، وفي سبيل قيام الأمانة بعملها تتولى رصد مستجدات الأنشطة والتطورات في مجال القانون التجاري الدولي.

3- بعض أعمال الأمانة:

تضطلع الأمانة بالقيام بعدة أعمال منها:

  • التشاور مع الخبراء في مجال التحكيم لإعداد مشروع أولي لقواعد التحكيم، والتعليق عليه، وعرضه على الأونسيترال بعد تنقيحه على ضوء ماتم من مداولات وكان ذلك عام 1976.
  • أعدت الأمانة مشاريع فصول من الدليل التشريعي فيما يتعلق بمشاريع البنية التحتية الممولة من القطاع الخاص والتي تم مراجعتها من الأونسيترال وإعتمدتها.
  • أعدت دليل الأونسيترال العملي المتعلق بالتعاون في مجال الإعسار عبر الحدود عام 2009.
  • تعزيز الثقة بالتجارة الإلكترونية بإستخدام طرق التوثيق والتوقيع الإلكتروني على الصعيد الدولي عام 2007.
  • تتولى إعداد الدليل القانوني المتعلق بالتحويلات الإلكترونية للأموال بالتعاون مع فريق الدراسة المختص بالتحويلات الدولية.

المراجع

(1) درقة سعاد – لجنة الأمم المتحدة للقانون التجاري الدولي – 2013/2014 – ص 24.

(2) درقة سعاد – لجنة الأمم المتحدة للقانون التجاري الدولي – 2013/2014 – ص 26.

(3) تقرير الأمم المتحدة للقانون التجاري الدولي – الدورة السابعة والأربعون 7-18 يوليه لعام 2014 – الجمعية العامة – الوثائق الرسمية – الدورة التاسعة والستون – الملحق رقم 17 – ص 33.

(4) عبد الكريم، عوض مظلوم – إبرام العقد الإلكتروني في قانون الأونسيترال النموذجي والقانون السوداني (دراسة مقارنة) – ص15.

إعداد/ أحمد منصور.

مراجعة وتدقيق/ المحامي سامي العوض.

اذا كان لديك ملاحظة اكتبها هنا

error: حقوق الطبع والنشر محفوظة لشركة حماة الحق © Copy Right Protected