التقاضي والمحاكم

لقد تولى مكتبنا من خلال طاقم المحامين العامل به المرافعة في أكثر من ستة  الاف قضية منذ سنة 2004 و حتى اليوم ، و قمنا بتمثيل أكثر من ألفين و مئتين عميل منهم أكثر من خمس و اربعون شركة و منظمة .

اذ أن حق التقاضي من الحقوق الطبيعية اللصيقة بشخص الانسان وهو حق طبيعي سبق وجود القانون وهو لا يحتاج أن ينص عليه في الدساتير، ويترتب على هذا الحق تعزيز مبدأ سيادة القانون وتحقيق العدالة.

واللجوء للقضاء يهدف للحماية ومنع الاعتداء على الحقوق والحريات، فحق اللجوء إلى التقاضي هو حق أصيل وعماد الحريات وبدونه لا يستطيع الفرد أن يأمن على نفسه.

وهو الحق الذي يُعتبر ضمانًا لباقي الحريات الأخرى فالحماية القضائية تكفل احترام واسترجاع الحقوق المسلوبة، كما أن اللجوء إلى التقاضي يعزز استقرار وأمن المجتمع إذا أنه البديل الذي لا غنى عنه لتفادي منطق القوة وشريعة الغاب.

وتضمن لك شركة حُماة الحق من خلال فريق محامي الشركة المتخصصون التعامل مع قضيتك بأقصى درجات الأمانة والاخلاص والصدق وفي جميع مراحل التقاضي وأمام مختلف أنواع المحاكم، وكافة أنواع القضايا.

فيعمل لدى الشركة نخبة من المحامين المتخصصين في القضايا الجنائية مثل الجرائم الالكترونية وجرائم السرقات وجرائم التزييف والتزوير وجرائم الاحتيال وغيرها، وتقدم الشركة خدمات التقاضي في القضايا التجارية إضافة إلى خدمات التقاضي في دعاوى الملكية الفكرية.

وفي القضايا المدنية تقدم الشركة خدمات التقاضي في كل ما يتعلق بأنواع دعاوى العقارات والدعاوى المدنية كدعاوى التعويض والفسخ والبطلان والصورية والشفعة ودعوى صحة التوقيع  ودعوى براءة الذمة  ودعوى تثبيت الملكية ودعوى القسمة والفرز والتجنيب ودعوى منع التعرض ودعوى الصحة والنفاذ ودعوى الحراسة ودعوى الطرد للغصب وغيرها من أنواع الدعاوى.

إن شركة حماة الحق مبدئها أن المحامي يجب أن يكون شجاعًا حين يترافع ويدافع عن الحق، ولا ينبغي أن يكون كذلك حين يكون على باطل.

و لدى مكتبنا مخامين مجازين بالترافع لدى كافة المحاكم الاردنية بكافة اختصاصاتها ودرجاتها .

http://

انتقل إلى أعلى
error: حقوق الطبع والنشر محفوظة لشركة المحامي سامي العوض © Copy Right Protected
× استشر المحامين